قانون الأسرة والشؤون الزوجية

  • الاستشارات بشأن القضايا القانونية الأسرية والإرثية
  • حالات الطلاق (الاتفاقات ونفقة الزوجة ونفقة الأولاد والحقوق الأبوية)
  • زيادة نفقة الزوجة ونفقة الأولاد وتخفيضهما
  • إعداد الوصايا
  • التقاسم القضائي وغير القضائي للممتلكات
  • تغيير الأسماء

عقود الزواج: يعتبر الزواج من نواح كثيرة شراكةً بين شخصين يتشابهان في اسلوب التفكير. يمكن تحديد مسؤوليات كل من الطرفين لتطوير ممتلكات أحد الزوجين وحمايتها، لا سيما عندما يكون لأحد الشركاء أصول مادية أقل بكثير من الأصول المملوكة للطرف الآخر.

تشمل الخدمات التي تقدمها مجموعة الوصل الدولية في هذا المجال على صياغة الاتفاقيات والتفاوض مع محاميي الشريك الآخر، وتقديم المشورة للموكلين الذين يرغبون في البقاء على اطلاع بآخر التطورات القانونية في هذا المجال.

الانفصال: قد يتعسر الزواج في مرحلة ما بين الزوجين، ويدرك الزوجان أن الحل الأفضل هو الطلاق. ويكمن الحل العملي في التفاوض بشأن تسوية الوضع بدلا من إنهاك بعضهما في الصراع والتقاضي.

لتحقيق ذلك، يجدر بالزوجان الدخول في اتفاقية انفصال مع الاهتمام والعناية بجميع الالتزامات والاستحقاقات القانونية للموكل، حيث أن التوصل إلى اتفاق بهذا الشأن يمثل نجاحا للوصول على الطلاق دون االحاجة للجوء الى القضاء وبشكل ودي  فقط.

الحضانة والزيارة: عندما ينفك رباط الزوجية، يصبح الأولاد جانبا هاما جدا من التسوية النهائية بين الزوجين. وكأي أب أو أم، سيكون اهتمامك بأولادك أمرًا طبيعيًا، ويكون شغلك الشاغل أثناء إعداد الترتيبات مع زوجك بحيث يمكن للأولاد العيش مع أحد الوالدين، وضمان زيارتهم بانتظام، وريثما يتمتع الأولاد بعلاقة سوية مع الوالد غير الحاضن. نحرص في مجموعة الوصل الدولية على التعامل مع هذه المسائل الحساسة بعناية كبيرة توازي قدر حساسيتها.